محرك البحث
بالصور: انتفاضة آرسنال تكتسح توتنهام

وكالات / ISN
انتفض آرسنال في وجه غريمه توتنهام، اليوم الأحد، ليهزمه (4-2) على ملعب “الإمارات”، ضمن الجولة الـ14 من البريميرليج.
وأحرز أهداف آرسنال كل من، بيير إيميريك أوباميانج (10 من ركلة جزاء و56)، وألكسندر لاكازيت (74)، ولوكاس توريرا (77)، فيما سجل هدفي توتنهام، إريك داير (30)، وهاري كين (34 من ركلة جزاء).
وبهذه النتيجة، يرتفع رصيد الجانرز إلى 30 نقطة، ليحتلوا المركز الرابع، بفارق الأهداف أمام توتنهام، صاحب المركز الخامس.

وأهدر آرسنال فرصة مبكرة في الدقيقة الثالثة، عندما رفع هنريك مخيتاريان الكرة من اليمين إلى المهاجم الجابوني، بيير إيميريك أوباميانج، الذي ابتعدت رأسيته عن المرمى.
وتقدم أصحاب الأرض في النتيجة، بالدقيقة العاشرة، عبر ركلة جزاء نفذها أوباميانج بنجاح، بعد لمسة يد على فيرتونخن.
وجاءت أول فرصة لتوتنهام، في الدقيقة الـ12، عندما ركض الكوري الجنوبي، سون هيونج مين، وراء تمريرة ديلي ألي، ليسبق المدافع روب هولدينج، ويسدد نحو القائم القريب، بيد أن الحارس الألماني بيرند لينو أنقذ الموقف.
وبعدها بدقيقة، فشل أوباميانج في متابعة عرضية سياد كولاسيناتش الزاحفة.
وتمكن إريك داير من معادلة النتيجة للسبيرز، في الدقيقة 30، بعد متابعة رأسية في الزاوية الضيقة، لركلة حرة نفذها الدنماركي كريستيان إريكسن.
كما احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الفريق الضيف، بعد سقوط سون داخل المنطفة، نفّذها الهداف وقائد الفريق، هاري كين، بنجاح في الدقيقة 34، لتصبح النتيجة (2-1) لتوتنهام.
وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، تصدى حارس توتنهام، هوجو لوريس، لرأسية من مدافع آرسنال، شكودران موستافي.

وأجرى مدرب آرسنال، أوناي إيمري، تبديلا مزدوجا، قبل بداية الشوط الثاني، حيث أدخل لاكازيت وأرون رامزي، مكان أليكس إيوبي ومخيتاريان.
وأنقذ لينو مرمى الفريق الأحمر، من ركلة حرة في الدقيقة 51، قبل أن يتمكن أوباميانج من تسجيل هدف التعادل (2-2)، في الدقيقة 56، بعد لعبة مشتركة، وصلت على إثرها الكرة إلى رامزي، الذي مررها بدوره إلى المهاجم الجابوني، فما كان من الأخير إلا أن وضعها في الشباك.
واقترب آرسنال من تسجيل هدف التقدم، بالدقيقة 60، لكن ديلي ألي أبعد كرة شكودران موستافي، من على خط المرمى.
ونشط أصحاب الأرض أكثر، بعد دخول ماتيو جندوزي مكان موستافي، ليسجل آرسنال الهدف الثالث في الدقيقة 74، عن طريق لاكازيت، الذي تلقى تمريرة من رامزي، قبل أن يسدد كرة ضعيفة، اصطدمت بقدم خوان فيورث، قبل أن تستقر على يمين لوريس.
وبعدها بثلاث دقائق، تناقل المدفعجية الكرة بأريحية، قبل أن يمرر أوباميانج كرة بينية إلى توريرا، الذي انفرد بالحارس ووضع الكرة في الزاوية البعيدة، محرزا الهدف الرابع.
وحاول ماوريسيو بوكيتينو، مدرب توتنهام، تدارك الوضع، من خلال إشراك لوكاس مورا وهاري وينكس، بيد أن آمال فريقه في العودة انعدمت، بعد حصول فيرتونخن على بطاقة حمراء، في الدقيقة 85، لتنتهي المباراة (4-2) لصالح آرسنال.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.