محرك البحث
محمود خليل يدعو لإنصاف المواهب الكروية في المحافظات ويسعى لارتداء قميص الأسود

طير سامراء المغرد في أجواء الكرخ
محمود خليل : برشلوني الهوى, يدعو لإنصاف المواهب الكروية في المحافظات ويسعى لارتداء قميص الأسود
حاوره – علي المهداوي

شهدت انطلاقة دوري الكرة الممتاز للموسم الحالي بروز عدد من الطاقات الكروية الواعدة التي تبشر بمستقبل كروي زاهر اذا ما استمرت بمستواها الحالي أو عملت على تطويره وتوفرت لها الفرص والأجواء المناسبة .
نجم الكرخ محمود خليل يقف في طليعة تلك المواهب, من مواليد منطقة الجزاء, هداف واعد ونجم قادم للأضواء, هادئ ومتواضع , فتح قلبه لشبكة الكرة العراقية فكان هذا الحوار .

– من هو محمود خليل واين كانت البدايات
• محمود خليل ابراهيم, مواليد 12-1-1995 , تدرجت بين اشبال وناشئي نادي سامراء ثم مثلت الفريق الأول, انتقلت بعدها الى نادي الصناعة ومثلته في الدوري الممتاز عام 2014 ثم انتقلت الى زاخو قبل ان استقر أخيرا في نادي الكرخ .

– كيف تصف الأجواء في نادي الكرخ
• الأجواء مثالية والحمد لله – رغم الأزمة المالية التي يعيشها النادي- والإدارة والكادر التدريبي حريصون على توفير مستلزمات النجاح للفريق وطموحنا هو مواصلة النتائج المميزة التي حققها الفريق خلال الأدوار الماضية .
– هل ان ما حققه الفريق حتى الان شكل مفاجأة لكم .
• لا أبدا, نحن تشكيلة شبابية واعدة طموحنا يتصاعد بتقديم الأفضل بالاستفادة من توجيهات الكادر التدريبي وفي مقدمتهم الكابتن كريم سلمان والالتزام بالواجبات والتكتيك المطلوب لكل مباراة .

– ماذا عن لقب الهداف وأنت تتصدر قائمة الهدافين حتى اللحظة .
• لقب الهداف طموح مشروع لكن تفكيري ينصب بالدرجة الأولى على مساعدة الفريق في مواصلة نتائجه الجيدة حصد المزيد من النقاط .

– كيف ترى المستوى الحالي لدورينا
• المستوى يتصاعد تدريجيا مع اشتداد المنافسة بين أكثر من فريق, كما ان فرق وسط ومؤخرة الترتيب لم تعد تخشى الفرق الجماهيرية والكبيرة وهو ما سيزيد من اثارة الدوري خلال المراحل المقبلة .

– الدعوة الى المنتخب الوطني
• حلم اسعى لتحقيقه بالجد والمثابرة وتقديم افضل ما لدي , وانا جاهز لنيل هذا الشرف متى ما رأى الكادر التدريبي ضرورة لذلك .

– كيف ترى حظوظه في نهائيات أمم اسيا
• اداء منتخبنا يتحسن من مباراة لأخرى, ولدينا نجوم بامكانهم صنع الفارق وهم على قدر المسؤولية ان شاء الله, نتمنى لهم وللكادر التدريبي كل التوفيق والنجاح في تقديم مستوى يليق بالكرة العراقية ويثلج قلوب الجماهير العاشقة لاسود الرافدين .
– متابعاتك خارج نطاق الدوري المحلي
اتابع احيانا ملخصات الدوري السعودي فانا من محبي نادي الهلال, أما على المستوى الأوربي فانا برشلوني ومن عشاق ميسي

– الزواج
مشروع مؤجل حاليا

– كلمة أخيرة
في البداية شكر موقع شبكة الكرة العراقية على اهتمامه واتاحته هذه الفرصة, من خلالكم اخاطب الجميع وفي مقدمتها وسائل الاعلام, المحافظات تزخر بالطاقات الكروية والمواهب الواعدة التي يمكن ان تقدم اضافة كبيرة للكرة العراقية بعد وهي بحاجة لانصافها بتسليط الضوء على مهارتها ومنحها الفرصة لاثبات كفاءتها .

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.