محرك البحث
باسم قاسم: طموحنا الأكبر تحقيق النجمة الثالثة ولن نستسلم في البطولة العربية

باسم قاسم: طموحنا الأكبر تحقيق النجمة الثالثة ولن نستسلم في البطولة العربية

أكد مدرب نادي القوة الجوية باسم قاسم، بأن مهمته مع الصقور خلال المرحلة المقبلة ليست سهلة أطلاقاً، لكون الفريق مطالب بتحقيق الإنجازات المحلية والخارجية.

وتسلم الجنرال قاسم مهمة تدريب القوة الجوية خلفاً للمدرب راضي شنيشل، ويساعده في المهمة كل من احمد خضير مدرباً مساعداً، وهاشم خميس مدربا لحراس المرمى، ونصير عبد الأمير مدرباً للياقة البدنية، ومجبل فرطوس مستشاراً فنياً.

وقال قاسم في حديث خاص :عودتي لتدريب القوة الجوية، أعرف هذا الفريق جيداً، فقد حققت معه لقب الدوري المحلي قبل الموسم قبل الماضي، والفوز بكأس الاتحاد الأسيوي لأول مرة في تاريخ النادي وتاريخ الأندية العراقية، وبعد انتهاء عقدي مع المنتخب الوطني، فاتحتني أدارة القوة الجوية للعودة لتدريب الصقور، لذلك لم أرفض المهمة لأنني دائماً أطمح للأفضل بقيادة الأندية او المنتخبات الوطنية.

المهمة ليست سهلة

وأوضح قاسم: مهمتنا مع القوة الجوية ليست سهلة، الفريق يريد السير على نهج الفوز بالبطولات الخارجية، وخصوصاً في بطولة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم، لكونه اخر من حقق اخر نسختين من البطولة، ورغم ذلك سنعمل بجد وحرص لكي يواصل الفريق تحقيق الألقاب الخارجية، لدينا ثقة كاملة بأنفسنا لتحقيق الأفضل للفريق خلال الفترة المقبلة، ونحن واثقون من نجاحنا، فلدينا لاعبون جيدون ومميزون، وغالبية اللاعبين الأن مع الفريق كانوا متواجدين مع الفريق عندما حققنا الفوز في بطولة الدوري المحلي وكأس الاتحاد الأسيوي .

تعزيزات للصقور

وأشار : بالنسبة لتعزيزات بالتعاقد مع لاعبين جدد، الفريق يضم نخبة جيدة ومميزة من اللاعبين، والتعاقدات الجديدة كانت على مستوى عالٍ، ولكننا بحاجة إلى التعاقد مع لاعبين فقط في مركز الهجوم ومركز أخر يتعلق بالجانب الدفاعي، وسنبدأ بالبحث لتعزيز صفوفنا بلاعبين جيدين لكي نبدأ مرحلة الإعداد للموسم الجديد وللبطولات الخارجية.

النجمة الثالثة

وأوضح قاسم : تحقيق النجمة الأسيوية الثالثة، هو هدفنا الرئيسي فالفريق الان على بعد خطوتين من الظفرة بكأس الاتحاد الأسيوي للمرة الثالثة توالياً، لقد تركت الفريق بالموسم الماضي خلال مباراة النصف النهائي، والأن أعود للفريق وهو لديه مباراة مهمة في نصف نهائي كأس الاتحاد الأسيوي لمنطقة غرب أسيا امام الجزيرة الأردني بالثامن عشر من الشهر المقبل والثاني من شهر تشرين الأول، وفريق الجزيرة من الفرق الجيدة، وأثبتت علو كعبها خلال البطولة الحالية، وهذه البطولة أصبحت ماركة مسجلة للفريق الجوي، ولكن علينا الاجتهاد والعمل لتحقيق طموحاتنا.

رد الاعتبار

وعن مباراة أياب كأس العرب للأندية الأبطال أمام أتحاد العاصمة الجزائري بالتاسع من الشهر المقبل، قال قاسم : لن نرفع الراية البيضاء في مباراة الإياب أمام الفريق الجزائري، القوة الجوية قدم مباراة كبيرة في الذهاب وكان الأقرب للخروج بنتيجة إيجابية، ولكن اتحاد العاصمة الجزائري خطف هدف مباغتاً، لذلك حظوظنا في الأياب متواجدة وبقوة وسنلعب هناك لرد الاعتبار وتحقيق الفوز أولاً ومن ثم خطف بطاقة التأهل لدور الستة عشر للبطولة العربية.

الفوز بالدرع

وختم قاسم : الفوز بدرع الدوري المحلي هو طموح كبير يبحث عنه الجميع، حققت من قبل الفوز بالدوري مع الزوراء بدون خسارة، ومع القوة الجوية بخسارة واحدة، وخلال الموسم المقبل، سوف نعيد الدرع للبيت الأزرق، ونحن مؤهلون بقوة لحصد الدرع.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.