محرك البحث
خاص ل #ISN .. احمد راضي : ذهاب حمودي للبرلمان خطوة لإبقاء سيطرة اولمبيته على الاندية والانتخبات

 

خاص ل #ISN .. احمد راضي : ذهاب حمودي للبرلمان خطوة لإبقاء سيطرة اولمبيته على الاندية والانتخبات

راضي : الاولمبية والوزارة يحاولان الدفاع عن مصالحهما الشخصية

راضي : تقاطعات المؤسسات الرياضية سيقضي على مشروع رفع الحظر

راضي : إدارة الزوراء الحالية فشلت على المستويين الفني والمالي

مصطفى العبطان – أبو ظبي
اكد نجم الكرة العراقية ورئيس نادي الزوراء السابق احمد راضي في تصريحات خص بها شبكة الكرة العراقية : أن ذهاب رئيس اللجنة الأولمبية رعد حمودي الى البرلمان وعدم إدراج قانون الأندية ضمن جدول اعمال مجلس النواب جاء للحفاظ على مصلحة وجوده وبقاء اللجنة الأولمبية مسيطرة على الأندية والانتخابات لفرض نفسها بشكل اكبر على الواقع الرياضي ولإبعاد وزارة الشباب ومحاولة سطوتها على هذا الامر.

وقال راضي ان وزارة الشباب قدمت تعديلات مدسوسة كونها لاتسمح للابطال الذين خدموا انديتهم ان يكونوا متواجدين داخل الهيئات العامة وتم التغاضي عنها في المقابل سمحوا لأبطال معينين عن طريق الشهادات بالدخول لذا فأن الوزارة لم تتعامل مع الامر بصفاء نية والمشكلة الأكبر ان البرلمان حتى اللحظة لم يفهم الموضوع بشكل جيد ولذلك تم تأجيله وعدم إدراجه على جدول الاعمال

وأضاف ان الطرفين يحاولان الدفاع عن مصالحهما الشخصية لذلك أدى لحدوث الخلاف الكبير بينهما ولا نعرف كيف سيتم حل هذا الموضوع الشائك مضيفاً ان هذا الامر سيؤثر سلباً على مسألة رفع الحظر الكلي عن الملاعب العراقية.

ووصف راضي القائمين على تطوير كرة القدم في العراق بالفاشلين سيما ان اغلب أعضاء الاتحاد عجزوا عن تحقيق أي تقدم ملموس واكتفوا بعمليات الاستعراض وبناء المصالح الشخصية مبيناً انهم لن يستطيعوا تقديم اية حلول لتطوير الدوري المحلي بسبب عملهم السلبي والاختلاف فيما بينهم .

وبشأن ما يمر به نادي الزوراء أوضح انه مستمر بالترشيح على منصب رئاسة نادي الزوراء في الانتخابات المقبلة والخلافات بين الوزارة واللجنة الأولمبية ستسهم بتأخير إجرائها موضحاً ان الإدارة الحالية فشلت بعملها على المستويين الإداري والفني .

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.