محرك البحث
ثائر الخطيب اول مدرب عراقي يشرف على نادي انكليزي !

 

لكل إنسان طموح حلم يعمل لتحقيقه وأمنيات يسعى لبلوغها فيعمل جاهدًا للحصول عليها والبعض منهم إذا أخفق في الوصول إليها يصيبه الإحباط وتنهار قواه ويحزن. ولكن البعض من الناس لديه آفاق كثيرة وفضاء أوسع من غيرهم؛ لأنهم يعلمون يقينًا أن في الحياة مجالات واسعة وخيارات غير محدودة. فعلى سبيل المثال من لم يفلح في طلب العلم قد يفلح بالتجارة، ومن لم يفلح بهما قد يفلح بوظيفة مرموقة يبلغ بها مراتبَ رفيعة ومناصب قيادية، ويكون له تأثير كبير في المجتمع وهكذا ناثر الخطيب مثال الانسان الطموح كيف جمع بين وظيفتين في وقت العراقي مبدع اينما ذهب
تعرف على مهندس البرمجيات العراقي الذي سيدرب نادي !!!

بغداد / ارشد حامد
بالبدء اهلا وسهلا بك في موقع ISN حدثنا عن تجربتك مع الدوري الانكليزي وهوية النادي الذي ستشرف عليه وتجاربك السابقة وهل عملت في العراق من قبل
نادي داونهام تاون هو من الأندية الشبه المحترفة التي تلعب في دوري الدرجة السادسة حسب تصنيفات الاتحاد الانكليزي لكرة القدم
صراحة كثير من الجمهور العراقي يتصور بان ما يدور في العراق هو يشبه دول العالم !
الاتحاد الانكليزي من أفضل واعرق الاتحادات في العالم لذلك ترى هنالك اكثر من ١٢ دوري في تسلسل منظم.

الكثير يتصور بأن دوري الدرجة السادسة هو دوري هواة وهذا غير صحيح هنالك أندية في درجات دنيا تمتلك أفضل من ملاعب وإدارة اندية وحتى جماهير من فرق الدوري الممتاز بالعراق.
*ماذا عن تجاربك السابقة هل حدثتنا عنها؟

تجربتي الماضية كانت ناجحة بفضل الله مع نوريتش سيتي حيث بدأت معهم في مراكز تطوير اللاعبين لأخذ الخبرة واكتسب الثقة وهذاحصل هذا الموسم حيث عرضوا عليه ان أدرب لاعبي الصفوة التي تؤهل اللاعبين للأكاديمية بعد نجاحهم في الاختبارات حيث يوقع اللاعب عقدا احترافيا تؤهله للعب مع أكاديميات البريميرليغ الاخرى.

وبعد نجاح تجربة نوريتش سيتي واستمرارهم قررت الخوض في تجربة اخرى حتى اتدرج واتطور واكتسب خبرات اكثر وهذا ما حصل بالفعل حيث تواصل معي ٤ فرق اثنان من الدرجة الخامسة واثنان من الدرجة السادسة.
وبعد دراسة العروض قررت ان انظم لنادي داونهام تاون حيث كانت أسبابي الرئيسيّة هي ان المدير الفني للفريق الاول هو ذو خبرة طويلة حيث عمل في ثلاث دول امريكا وبولندا وآخرها إنكلترا بالاضافة فهو كاتب وقد نشر كتابين في مجال كرة القدم و يعمل في الاتحاد الانكليزي كمطور للمدربين وايضاً يحمل شهادة A .
اما بقية الأندية فجلهم يحملون شهادة ال B التي أحملها .

– سابقا مثلت أندية الصناعة والكهرباء ؟
و أيضا احمل شهادة بكالوريوس في هندسة البرمجيات وماجستير في هندسة الاتصالات اللاسلكية لندن.
وعملي الاخر بالاضافة لكرة القدم حيث اعمل متخصص في مجال الايتي (تقنيات المعلومات) في جامعة كامبرج العريقة والمعروفة على مستوى العالم.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.