عدي صبار / المنسق الإعلامي – بانكوك

حقق منتخب شباب العراق لكرة الصالات بداية مثالية في أول مباراة له في نهائيات اسيا والتي تستضيفها العاصمة التايلندية بانكوك ، وذلك بعد تغلبه على منتخب البحرين بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في أولى لقاءاتهما لحساب منافسات المجموعة الاولى، محققا بذلك أول ثلاث نقاط مهمة له في بداية مشواره .

وسجل علي سعد هدفين في الدقيقة 5 من الشوط الأول وعباس الدخيل د. 9 من نفس الشوط
وفهد ميثاق د. 7 من الشوط الثاني في حين أحرز محمد عيد هدف البحرين الوحيد في الدقيقة 10 من الشوط الأول .

ويلتقي في باقي مباريات المجموعة أيضاً بروناي مع أفغانستان، وماليزيا مع تايلاند.

وتقام الجولة الثانية من منافسات المجموعة يوم الأربعاء، حيث يلتقي العراق مع بروناي، وتايلاند مع البحرين، وماليزيا مع أفغانستان.

ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة من المجموعات الأربع إلى الدور ربع النهائي الذي تقام مبارياته يوم الاثنين المقبل 22 أيار/مايو.

ويشار إلى أن المنتخبين الحاصلين على المركزين الأول والثاني في البطولة سيمنحان بلديهما بطاقتي المشاركة في مسابقة كرة الصالات ضمن أولمبياد الشباب 2018 في بوينس آيريس، حيث سيتمثل البلدين بمنتخب تحت 18 عاماً.

وقدم ليوث الرافدين مباراة ممتازة منذ البداية وحتى النهاية، وسط تألق العديد من اللاعبين خاصة الحارس أزهر مهدي الذي ذاد عن مرماه ببسالة وبراعة .
بينما ظهر كابتن الفريق علي سعد بمستوى نال استحسان الجميع.

“وأشاد” السيد يحيى زغير رئيس الوفد العراقي بالمستوى الذي قدمه لاعبوا المنتخب في مباراتهم أمام البحرين، ودعاهم إلى التركيز على المباراة القادمة أمام بروناي وكسب نقاطها الثلاثة لتكون مهمة العبور إلى الدور القادم أسهل وبدون النظر إلى بقية الحسابات التي قد تلف المجموعة .
من جهته هنأ رئيس إتحاد كرة القدم السيد عبد الخالق مسعود ، اللاعبين والجهازين الفني والإداري بعد الفوز على منتخب البحرين ، ودعاهم إلى تناسي نتيجة هذه المباراة على الرغم من أهمية الفوز والنقاط الثلاث، والتركيز على المباراة الثانية، لأنه الفوز فيها يعني قطع نصف الطريق إلى دور ربع النهائي.

وقال مدير الجهاز الفني علي طالب محمد عقب المباراة ،إن المعنويات كانت عالية ومرتفعة قبل اللقاء والأجواء التي سادت بعثة المنتخب إيجابية، واللاعبين أصروا على تقديم بداية طيبة في البطولة على الرغم من صعوبة المباريات الافتتاحية في مثل هذا المحفل الأسيوي ، واكد طالب ان المنتخب البحريني يعتبر من المنتخبات القوية لكن الروح المعنوية العالية التي تملكت أبطال المنتخب كانت أكبر من حساسية المباراة واهميتها .

بدوره قال المستشار الفني للمنتخب هيثم عباس بعيوي ، أن الفوز في المباراة الأولى منحنا الدافع الكبير على مواصلة التميز والتركيز والإعداد بصورة جيدة، خاصة وأن هذا الفوز جاء على منتخب جيد وقوي ومنظم .
وشدد على ضرورة التركيز بشكل أفضل على مباراة المنتخب بروناي، حيث سنحاول تجاوز الأخطاء التي وقعنا بها في المباراة الأولى وتصحيحها .
ويواجه منتخبنا في مباراته الثانية منتخب بروناي يوم الأربعاء الساعة الواحدة ظهرا بتوقيت بغداد (الخامسة عصراً بتوقيت بانكوك )
على أن يقابل أفغانستان الفريق يوم غداً الخميس، في حين يواجه ماليزيا يوم الجمعة ويختتم مبارياته ضد تايلند يوم السبت المقبل

 

التعليقات

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة الكرة العراقية © 2016
maramhost