محرك البحث
ملعب نادي الزوراء يقطع شوطا كبيرا في مراحل العمل

 

متابعة / ISN
يتواصل العمل في ملعب الزوراء الرياضي الذي تنفذه شركة بلند باية الايرانية لحساب وزارة الشباب والرياضة، بوتائر متصاعدة بدون توقفات حتى ايام العطل الرسمية منذ شهر ونصف تقريبا من استئناف العمل فيه الذي توقف نتيجة الظرف المالي الصعب الذي يمر به العراق، ونجحت الوزارة في ايجاد البدائل وتامين المورد المالي للانجاز ليكتمل رسميا قبل نهاية العام الحالي.
وبين معاون مدير دائرة المهندس المقيم المهندس هيثم رضا ان الايام العشرة الاخيرة من العمل شهدت تنفيذ العديد من الاعمال الرئيسية واكمالها بوقت قياسي جدا نظرا للمهنية العالية والخبرة التي تعتمدها الشركة حيث تم رفع القوالب الخرسانية عن 48 مسندا من جميع جوانب الملعب ولم يتبقى سوى اربعة فقط من كامل المجموع ولم تنصب بالرغم من اكتمالها لانها تقع حول البوابة وتنفذ في المرحلة الاخيرة من العمل لاجل تسهيل دخول وخروج الكتل الحديدية دون عوائق، لافتا الى ان الملاكات الفنية قد اكملت ايضا صب 34 عمودا خرسانيا حول الملعب وهي الاعمدة الساندة للهيكل العام وايصالها الى السقف بعد تجاوز الطبقة الثانية للملعب.
وخلال جولة عمل ميدانية لكادر قسم الاعلام والاتصال الحكومي، اوضح المهندس جاسم كريم ان الجانب الاهم من صعوبة العمل تم تجاوزه تماما بوصول وجبة جديدة من المهندسين والخبراء الفنيين في العمل قوامها 107 وباشروا العمل نتيجة تعاون وزارتي الخارجية العراقية والايرانية وبتدخل من وزارة الشباب ممثلة بوزيرها السيد عبد الحسين عبطان الذي يتابع معنا تفاصيل العمل بدائرة مغلقة وواقع يومي من التقارير الصباحية والمسائية، مضيفا ان اعمال السيطرة النوعية المختبرية جارية يوميا على قدم وساق لفحص اعمال الخباطة المركزية وانابيب الحقن الخرساني وعينات المواد المستخدمة للحديد والاسمنت والرمل لتكون وفق افضل المواصفات العالمية كما يجري العمل للتعاقد مع احد الجامعات العراقية للعمل في مختبرات الصب والقياس والحقن المركزية، منوها ان العمل يوم امس قد اكتمل في مد سبعة جسور رئيسية في الطابق الثاني من الملعب بالجزئين الثالث والرابع.
ويعلق المهندس زياد سامي الذي كان منهمكا مع فريق العمل الفني للشركة في متابعة تنصيب هيكل السلالم الرئيسية في منصة كبار الشخصيات بالقول ان العمل لهذا اليوم شهد ايصال 40 طنا من حديد التسليح و120 متر مربع من الرمل ومثلها من الاسمنت المقاوم عالي الكفاءة، ليتم بعدها صب 1056 قالب ثانوي لجميع مقاعد الجمهور ويكون صب القوالب خارجيا وترفع في الاماكن المخصصة لها قريبا وبذلك يكتمل الشكل الرئيسي للملعب، وتابع ان الشركة قد سابقت الوقت ايضا بالمباشرة باعمال التسوية للارضية لتكون وفق المعدل المعتمد في الارتفاع والبداية كانت من الجزئين الثاني والثالث.
ويقع الملعب على مساحة 36500 متر مربع يضم ملعبا دوليا لكرة القدم يستوعب 12500 متفرج وقاعة مغلقة سعة الف متفرج ومسبح ترفيهي مع دار استراحة باربعين غرفة مجهزة بخدمات فندقية متكاملة ويضم ايضا ملحقات صحية وقاعات للاجتماعات ومطاعم وصالات داخلية للتدريب بالالعاب الفردية، وقد توقف العمل فيه بعد وصول نسب الانجاز الى 45% من اجمالي المشروع واستانف العمل فيه مجددا حيث بذلت وزارة الشباب والرياضة جهودا جبارة عززها السيد الوزير بتدخله الشخصي لاستصدار سمات دخول الى العاملين في المشروع.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.