محرك البحث
وعد تونسي باللعب في العراق بعد رفع الحظر..فيتو بوسني يلغي وديّة منتخبنا فـي 18 آذار المقبل
الأخبار المحلية 25 فبراير 2017 0 1

وعد تونسي باللعب في العراق بعد رفع الحظر..فيتو بوسني يلغي وديّة منتخبنا فـي 18 آذار المقبل

بغداد / حيدر مدلول
أكدت شركة ايست سبورت السويدية الراعي الرسمي للمنتخبات الوطنية العراقية، أنه لم يتم الاتفاق النهائي مع الاتحاد البوسني لكرة القدم لإقامة مباراة وديّة بين منتخبه الاول مع منتخبنا يوم 18 آذار المقبل بالعاصمة الايرانية طهران، في اطار تحضيراتهما النهائية لتصفيات كأس العالم المقبلة التي ستقام في روسيا بحزيران 2018.

وذكرت شركة ايست في منشور لها على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) أنها بذلت جهوداً كبيرة في إمكانية تأمين مباراة ودية دولية لمنتخبنا الوطني بناءً على طلب اتحاد الكرة، حيث تحركنا على محورين، الأول فني، والثاني اداري، ونجحنا بإقناع المدرب البوسني محمد بازادفيتش، بإقامة المباراة في يوم 18 من آذارالمقبل في طهران، مشيراً الى أن الأخير، طلب إقامة المباراة من اتحاده الذي أبدى تفهمه لطلبه بحكم كونها ستكون فرصة مناسبة لمنتخبه في الاستعداد الأمثل لمواجهة منتخب جبل طارق يوم 25 من الشهر ذاته، في الجولة الخامسة للمجموعة الثامنة في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال روسيا .

وتابعت الشركة، أن الاتحاد البوسني لكرة القدم، واجه عقبتين أمام إقامة المباراة مع منتخبنا الوطني الأولى، تمثلت في أن موعد اقامتها سيكون خارج نطاق أيام فيفا دي المحددة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، التي تنحصر خلال الفترة من 20- 28 آذار المقبلة، فيما تمثلت العقبة الثانية بمسابقة الدوري البوسني ورفض تأجيل أية مباراة أو دور لأن الاتحاد مرتبط بتوقيت مسبق ورعاية ونقل تلفزيوني وغيرها من الالتزامات.

وأوضحت أنه كان ممكن إقامة المباراة يوم 20 من آذار المقبل، بالعاصمة الايرانية طهران، ولكن هذا الموعد مرفوض رفضاً قاطعاً من قبل اتحاد الكرة والمدير الفني للمنتخب الوطني راضي شنيشل، لكون مباراة منتخبنا واستراليا ستقام يوم 23 من الشهر ذاته، على ملعب باص أولمبي، لذلك طويت صفحة المباراة بين العراق والبوسنة ولذلك تم الإعلان عن التفاصيل.

وأشارت شركة ايست سبورت، الى انه برغم ضيق الوقت إلا أن جهودها الحثيثة ما زالت متواصلة بإقامة مباراة ودية دولية للمنتخب الوطني ونأمل أن توفق مساعيها وهي تدرك أن الصعوبة تزداد مع مرور كل يوم، حيث لديها محاولة أخيرة مع أحد المنتخبات الوطنية سيتم الكشف عن مزيد عن التفاصيل في الايام القليلة المقبلة .

وكشفت الشركة أنها وجهت دعوة رسمية لاتحاد الكرة لمشاركة المنتخب الاولمبي في بطولة دبي كوب، للمنتخبات تحت 23 سنة التي ستقام للفترة من 20 ولغاية 28 من آذار المقبل، في مدينة دبي الاماراتية، حيث حصلت على موافقة مبدئية منه وطلب منها تزويده بتفاصيل المشاركة حيث ستقوم بتزويده بجميع التفاصيل لتأكيد المشاركة النهائية والتعاقد الرسمي معه كما هي الخطوات التي تمت مع 7 منتخبات الامارات والسعودية والأردن وتايلاند وكوريا الشمالية والصين وماليزيا والان بطور أكمال الاجراءات مع المنتخب الثامن حيث ننتظر من اتحاد الكرة ان يرسل الموافقة النهائية بأسرع وقت ممكن وأما اكمال ضم المنتخب السنغافوري للبطولة رسميا ، حيث ستكون البطولة فرصة مناسبة للمدرب عبد الغني شهد في تجريب اكبر عدد ممكن من اللاعبين الذين سيختارهم تحضيراً للتصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة كأس آسيا تحت 23 سنة التي ستقام في شهر تموز المقبل.

ومن جهة أخرى زار النائب الأول لرئيس اتحاد الكرة شرار حيدر، السفير التونسي هيكل الكليبي بمقر السفارة التونسية وسط العاصمة بغداد.
وقال حيدر، إن السفير التونسي كان متعاوناً بشكل منقطع النظير بعد أن وعد في سعيه لترتيب لقاء ودّي مابين منتخبنا الوطني والمنتخب التونسي بعد أن يتم الاعلان عن رفع الحظرمن قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، عن الملاعب العراقية، كما انه اعطى الضمانات لإجراء المعسكرات التدريبية في تونس وتعاون الأندية التونسية والعراقية.

وأضاف النائب الأول لرئيس اتحاد الكرة، أن السفير أكد على عمق الروابط التي تجمع الشعبين الشقيقين التي ستكون ممراً سهلاً لإجراء النشاطات الكروية بين الطرفين، وبيّن أنه والشعب التونسي يستذكران جيل العراق الكروي لعام 2007 وتطرق لنجومه مستذكراً نشأت اكرم ويونس محمود وعدداً من النجوم.
وبيّن حيدر، أن وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان، اجرى اتصالاً هاتفياً بالسفير التونسي على هامش الزيارة حيث تم التداول حول التعاون الرياضي بين الطرفين لما تربط البلدين من علاقات مودّة تمتد لسنوات عديدة .

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.