محرك البحث
اتحاد الكرة والعوادي يعتذران لنادي أربيل..انضباط الكرة تنقل 4 مباريات للنجف وتعاقب جبار

بغداد / حيدر مدلول
قررت لجنة الانضباط في اتحاد الكرة معاقبة فريق النجف لكرة القدم بأربع مباريات تلعب خارج ملعبه من دون الجمهور ومفاتحة مكتب محافظة النجف بخصوص تأمين الحمايات لملعب الإدارة المحلية في المحافظة وحماية الفرق الضيف والطواقم التحكيمية وتوجيه إنذار شديد اللهجة لإدارة نادي النجف بخصوص جالبي الكرات ومعاقبة المدرب المساعد حيدر جبار من مرافقة فريقه مباراة واحدة.
وقال أمين سر لجنة الانضباط في اتحاد الكرة قيس محمد:تم اتخاذ تلك القرارات خلال الاجتماع الاستثنائي الذي عقدته اللجنة برئاسة طه عبد حلاته لمناقشة التقرير الذي قدّمه مشرف مباراة فريق النجف وأربيل فاضل عزيز والطاقم التحكيمي الذي ترأسه هيثم محمد علي ومقرر الحكام محمد سليم وكذلك مشاهدة شريط فيديو المباراة حيث تم تثبيت تقصير إدارة نادي النجف في عملها الذي يتوجب فعله خلال وبعد المباراة .
وأوضح أن اللجنة أشادت بدور محافظ النجف لؤي الياسري وإدارة النادي لقيامهما بزيارة فريق أربيل في مقر إقامته في النجف بعد انتهاء المباراة وتقديمه الإعتذار الى إدارة الوفد فضلاً عن إجراء اتصال هاتفي مع رئيس نادي أربيل الرياضي د.عبدالله مجيد ووعده بزيارة محافظة أربيل للتأكيد على العلاقة التاريخية التي تربط الناديين.
واستهجن الاتحاد العراقي لكرة القدم بشدة العبارات التي اطلقها بعض المحسوبين على جمهور النجف في مباراته أمام أربيل والتي أساءت للوطن وعكست ثقافة دخيلة لا تتناسب مع تاريخ وعراقة بلدنا وكرتنا.
وقال الاتحاد في بيان له تلقته (المدى) أن محاولات البعض لدق أسفين الفرقة من خلال صيحات متشنجة هابطة في ملاعبنا هي محاولات خائبة لن نتوانى في الوقوف ضدها بأقصى مالدينا للفظ وطرد المسيئين الذين يحاولون الإساءة لرسالة الرياضة عموماً وكرة القدم على وجه الخصوص . مشيراً الى أنه سيصدر أقصى العقوبات لردم هوة التصرفات الطائشة والعبارات المسيئة التي بدرت في المباراة للحد منها وضمان سلامة ملاعبنا ومبارياتنا بشكلها الحضاري .
وقدّم الاتحاد الشكر والتقدير لكل الشخصيات السياسية والرياضية في محافظة أربيل وعلى رأسها محافظ أربيل نوزاد هادي لوقوفها الدائم الى جانب مساعينا لرفع الحظر عن الكرة العراقية ودعمها الحقيقي لكل منتخباتنا وأنديتنا ، مقدماً ايضاً الاعتذار الشديد لفريق أربيل إدارة وملاكاً تدريبياً ولاعبين وجمهورا عمّا حصل في المباراة ، مجدداً تأكيده انه لن يقف عاجزاً على اتخاذ العقوبات الصارمة لضمان سلامة ملاعبنا من تلك التصرفات المشينة.
من جانبه أصدر رئيس نادي النجف خضير العوادي بياناً أكد فيه أن المبادىء الرياضية حاضره من حيث احترام المنافس وعدم التعدّي بالقول أو الفعل برغم أن البعض من جمهورنا تعدى هذه الحالة وبدرت منه أقوال أساءت الى نادي أربيل وجماهيره .
واضاف العوادي : لم يسبق لجمهور نادي النجف أن بادر بالإساءة لأحد وهؤلاء لا يمثلون جمهورنا ، بل بعض المتعصبين المندسين الذين لا يشعرون بقيمة العلاقه التاريخية التي تربط الوسط والجنوب المضطهد في وقت الطاغية وإخواننا في إقليم كردستان ووقوفنا مع بعضنا البعض في كل التضحيات الجسام والتعاضد الأخوي الذي ساد بيننا.
وأوضح : كنا نحن وهم في نادي أربيل نحمل لواء المحافظات في الدوري وآخرها أن أربيل كان خير ممثل للعراق وإقليم كردستان في بطولة الاتحاد الآسيوي ووصوله للمباراة النهائية أكثر من مرة ، وكنا ضيوفاً عليهم في هذه المناسبات حيث تم تنظيم معسكر تدريبي لنادينا في أربيل قبل أقل من شهر وبتسهيلات من إخواننا هناك .
وتابع: اتقدم نيابة عن إدارة النادي وكل رياضييه ومحبيه بالإعتذار الى نادي أربيل إدارة ولاعبين ومدربين وكل محبي النادي على ما بدر من البعض من جمهورنا وسنتقدم بشكوى غداً ضد المسيئين ، وسنذهب الى أربيل للاعتذار من الإخوة هناك مع اعتذارنا لاتحاد الكرة ووزارة الشباب الذين يبذلون العرق والتضحيات في سبيل رفع الحظر.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.