محرك البحث
بطل الدقائق الاخيرة يُبقي على فارق النقاط الست , وميسي يكسر عقدة النقطة ويتصدر الهدافين

امير علي / ISN
جنب قائد ريال مدريد الاسباني سيرجيو راموس فريقه من تعادل بطعم الخسارة امام ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بتحقيقه هدف الفوز في اخر انفاس اللقاء ليبقى الفريق الملكي من دون خسارة هذا الموسم ويحافظ على فارق النقاط ال6 مع برشلونة, الاحد في اللقاء الذي جاء برسم الجولة 15 من الدوري الإسباني على ملعب السانتياغو بيرنابيو”.

دخل الفريقان اللقاء على أمل تحقيق نتيجة إيجابية لكن الفرص الضائعة كانت عنوان الشوط الأول”، “وبادر النادي الملكي للتسجيل أولا في الشوط الثاني بالدقيقة 50 من عمر اللقاء عن طريق ألفارو موراتا من تسديدة بعيدة سكنت شباك الضيوف، قبل أن يعادل جوسيلو النتيجة للاكورونيا في الدقيقة 63”, “ليعود اللاعب نفسه ويسجل الهدف الثاني لديبور في الدقيقة 65، قبل أن يعادل البديل الشاب ماريانو النتيجة في الدقيقة 84 ليأتي الدور على بطل الدقيقة ال90 سيرجيو راموس ليمارس عادته المفضلة بتسجيله هدف الفوز في الدقيقة 94 ويهدي فريقه ثلاث نقاطِ ثمينة تبعد المتصدر مدريد عن اقرب ملاحقيه في سلم الترتيب غريمه التقليدي برشلونة بفارق 6 نقاط”.

ومن جانبه كسر نادي برشلونة عقدة التعادلات المتتالية بعدما تمكن من تحقيق الفوز على مضيفه اوساسونا بثلاثة اهداف دون رد ليحقق انتصاره الاول في اخر اربع جولات من الليغا”.
انهى الفريق الكتلوني الشوط الاول بتعادل سلبي من دون اهداف بعد اهداره لجملة من الفرص السهلة”, “قبل ان يتقدم لويس سواريز بهدف في الدقيقة 59 بعد تمريرة عرضية من الظهير جوردي البا”, “بعدها واصل الفريق الضيف هجماته المتتالية ليسجل نجم الفريق ليونيل ميسي الهدف الثاني في الدقيقة 72 وبصناعة نفس اللاعب, قبل ان يعبث الارجنتيني بدفاع اوساسونا ويختتم الثلاثية في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع”.

وانفرد ميسي بصدارة هدافي الليغا برصيد 11 هدف بفارق هدف واحد عن زميله الاورغواياني لويس سواريز والبرتغالي كرستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد”.

 

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.