محرك البحث
نجم مانشستر سيتي يترك والدته تتسول في الشوارع!

وكالات / ISN
كشفت صحيفة ميرور الإنجليزية عن واقع أليم تعيشه روسيو أغودو دوران، والدة نوليتو نجم مانشستر سيتي الإنجليزي.
المرأة البالغة من العمر 46 عاماً قد عانت لعقدين من الزمان بسبب إدمان مخدر الهيروين والعمل بالدعارة إلى جانب قضاء فترات في السجن، وولدها يرفض مد يد العون.

الصورة من صحيفة ميرور (والدة نوليتو تتسول بلافتة أمام أحد المتاجر

 

نص اللافتة يقول:”مرحباً أنا روسيو أغودو دوران والدة مانويل أغودو دوران نوليتو لاعب سيلتا فيغو والمنتخب الإسباني، أنا أعمل والأمر لا يساعد لذلك أطلب منكم المساعدة لإطعام أطفالي .. أطعمونا شكراً لكم ”
نوليتو -29 عاماً- يتقاضى 100 ألف جنيه استرليني، ولكن والدته تعيش في منزل متواضع بعد أن قال لها أن تتسول أو تسرق لأجل العيش!

الصورة من صحيفة ميرور.
الأمر يعود لمحادثة كانت آخر ما جرى بينهما في 2015 عبر تطبيق “واتساب” وانتهت بالقطيعة، حيث وجه نوليتو سباباً تجاه والدته وفقاً لروايتها، متهماً إياها بعدم التحدث له إلا إذا كانت بحاجة لشيء ما، مما دفعها لاتهامه بالتنصل من وعوده تجاه العائلة، ليرد الأخير متهماً إياها بامتلاك روح سوداء!
من جانبه يكن نوليتو المشاعر تجاه جده وجدته مانويل ودولوريس ويعتبرهما والده ووالدته الفعليين، حيث لا يزال يهدي كل هدف يسجله لروح مانويل الذي توفي منذ قرابة 8 أعوام.

 

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.