محرك البحث
مدرب شباب العراق لكرة الصالات يقدم برنامجة التدريبي تحضيرا لنهائيات آسيا

عدي صبار / المنسق الإعلامي للجنة الصالات
قدم مدرب منتخب شباب العراق لكرة الصالات علي طالب برنامج عمله للفترة المقبلة المتصلة بالمشاركة في نهائيات كأس أسيا للشباب الشهر الخامس من العام المقبل و المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم التي ستقام في الأرجنتين .
في وقت اكد فيه الاتحاد العراقي انه على هبة الإستعداد لتنفيذ هذا البرنامج .
جاء ذلك خلال الإجتماع الذي جمعة في محافظة النجف الأشرف مع رئيس لجنة الصالات عادل الياسري ومدرب المنتخب الوطني هيثم عباس بعيوي ومدير منتخب الشباب عقيل عبد الزهرة .
حيث اوضح السيد عادل الياسري عضو الاتحاد العراقي لكرة القدم ورئيس لجنة الصالات : ان “البرنامج الاستعدادي والتدريبي لمنتخب شباب العراق لكرة الصالات الذي وضعه مدربه علي طالب على طاولة الاتحاد برنامج كبير ومتكامل وملبي الطموح ، خصوصاً أن هذه المشاركة تعتبر الأولى على مستوى فئة الشباب لهذه اللعبة.
ولفت الياسري : إلى أن رئيس وأعضاء الإتحاد صرحوا أكثر من مره عن دعمهم اللا محدود لمنتخبات كرة الصالات، بعد أن وصل تصنيفنا إلى السادس اسيويا.
وقال مدرب منتخب شباب العراق بكرة الصالات علي طالب : سيكون لدينا برنامج إعداد خاص يوازي الفرق التي سنخوض مبارياتنا أمامها في المحفل الآسيوي”.
وأضاف طالب “اعتمدنا برنامج إعداد سنخوض من خلاله عدد من المباريات مع فرق عربية واسيوية، من اجل الوقوف على جاهزية لاعبينا قبل الدخول في غمار منافسات نهائيات كاس للشباب”، لافتا الى أن “فريقنا قادر على مقارعة منتخبات آسيا وانه يمتلك عناصر مميزة من اللاعبين الواعدين”، واضاف لدينا عمل شاق من اجل تحقيق الاهداف التي نصبو اليها وسنعمل على تذليل كل الصعوبات والعقبات التي ستواجهنا.
ومن جانبه، قال مدير منتخب شباب العراق بكرة الصالات عقيل عبد الزهرة : “على الرغم من صعوبة الفرق التي سنلاقيها في نهائيات كاس اسيا خاصة وانها تمتلك بنى تحتية وقاعات رياضية متطورة، لكن هذا لا يمنع ان نكون نحن ايضا رقما صعبا في هذا المحفل”.
وأضاف عبد الزهرة : أن “فريقنا يمتلك لاعبين جيدين قادرين على تحقيق نتائج طيبة للعراق والوصول إلى مراكز متقدمة ، مشيرا الى “إننا سنلاقي فرق قوية خلال المعسكرات التي سنقيمها، وعلينا التحضير لذلك من خلال إعداد الفريق وفق ما موجود من منتخبات لكي نضمن تأهلنا الى الادوار المتقدمة من البطولة”.
وفي ذات السياق ذكر مدرب منتخبنا الوطني هيثم عباس بعيوي” : أن المهمة القادمة لمنتخب شباب العراق لا تخلو من الصعوبة، كونها المرة الأولى التي سيمثلنا هذا المنتخب في هذا المحفل الكبير، معرباً عن أمله أن يحقق الجهاز الفني والإداري نتائج جيده، تضمن تواجدنا في كأس العالم للشباب الذي سيقام في الأرجنتين، وتابع بعيوي ” : وسأضع كل جهودي وخبرتي في خدمة المدرب الشاب علي طالب من أجل أن يكون منتخبنا من ضمن المنتخبات التي تنافس على كأس البطولة، بعدما أضحت كرة الصالات العراقية بالرغم من قلة الإمكانيات وعدم توفر القاعات، في المستوى الأول في القارة الصفراء ، مبيناً أننا نعمل وفق فريق واحد لأن هدفنا الأسمى هو الرقي بهذه اللعبة الى مراكز أفضل وتحقيق نتائج متميزه .
وتضمن البرنامج التدريبي الذي قدمه المدرب علي طالب الى الاتحاد العراقي إقامة معسكرا تدريبيا في قطر وخوض مبارتين وديتين مع نظيرة القطري .
وشمل البرنامج ايضا معسكرا تدريبيا في لبنان وإيران واذربيجان، فضلا عن لعب مباريات ودية مع منتخبات متقدمة في لعبة كرة الصالات.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.