محرك البحث
مدرب حراس الأولمبي يكشف عن أسباب إبعاده للحارس علي عبد الحسن

متابعة / ISN
كشف مدرب حراس مرمى المنتخب الأولمبي صالح حميد، الاثنين، عن الاسباب التي دفعت به لإبعاد حارس مرمى نادي الطلبة علي عبد الحسن، معتبرا أن تأخر حصول الحارس على تأشيرة الدخول كان سببا في إبعاده، فيما أكد أنه كان يتمنى أن يكون الحارس ضمن تشكيلة المنتخب.

وقال صالح حميد في تصريح للمتحدث العلامي للمنتخب إنه “كان يتمنى وجود حارس مرمى الطلبة علي عبد الحسن في المعسكر الحالي للمنتخب الاولمبي، من أجل الوقوف على حقيقة مستواه”، مبينا أن “تأخر حصول عبد الحسن على تأشيرة الدخول إلى أوروبا حال دون ذلك”

وأضاف حميد أن “الحارس لم تتح له فرصة الحصول على التأشيرة مع بقية اللاعبين كونه أضيف مؤخرا للقائمة رفقة لاعب الزوراء حسين علي”، مشيرا إلى أن “الصعب ضم الحارس في معسكري النمسا والسويد كونهما سيشهدان خوض مجموعة من المباريات التجريبية القوية”.

وتابع حميد أن “من غير الممكن الزج بأي حارس مهما كان حجمه أو اسمه لمجرد الاختبار, اضافة إلى انه يجب التركيز على التشكيلة النهائية التي ستخوض غمار البطولة بغية خلق حالة من الاستقرار الفني”, لافتا إلى أن “قرار استبعاد حارس الطلبة لا يعني التقليل من امكانياته ومستواه الفني, بل هي وجهة نظر قابلة للصواب والخطأ شأنها شأن أي قرار فني آخر”.

وأكد حميد أنه “سيقلص عدد الحراس الى ثلاثة عند اعلان قائمة الـ35 لاعبا, على أن يتم الاعتماد على حارسين فقط خلال رحلة الأولمبياد”، داعيا “الاعلام والشارع الرياضي الى دعم المنتخب الأولمبي الذي تنتظره مهمة كبيرة تتطلب تكاتف جهود الجميع من أجل تحقيق الهدف المنشود”.

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.