محرك البحث
مفاجأة .. استبعاد دي خيا من يورو 2016

متابعة / ISN
في مفاجأة كبرى وغير متوقعة قبل انطلاق يورو 2016 بساعات، استبعد مسئولو المنتخب الإسباني الحارس دافيد دي خيا حارس مرمى فريق مانشستر يونايتد، من القائمة المشاركة في البطولة، وتقرر عودته إلى العاصمة الإسبانية مدريد.
صحيفة (ماركا) الإسبانية، أكدت أن الاستبعاد تم بسبب واقعة اعتداء الحارس الإسباني على فتاة قاصر عام 2012، مما جعل المسئولون يقررون استبعاده من البطولة ليتابع التحقيقات في القضية المتهم بها، مما يفتح الطريق أمام الحارس كاسياس حارس مرمى بورتو للمشاركة أساسيًا ضمن تشكيلة المنتخب الإسباني.
ووفقًا للصحيفة، فإن واقعة الاعتداء على الفتاة القاصر لم يتورط بها دي خيا وحده، ولكن اللاعبين إيسكو لاعب وسط ريال مدريد ومونياين لاعب فريق أتليتك بيلباو كانا معه، وذلك وقتما كانوا جميعاً ضمن صفوف منتخب إسبانيا تحت 21 عامًا.
بعض التقارير الإعلامية أكدت أن دي خيا لم يعتدي على الفتاة بنفسه، ولكنه لعب دورًا في مساعدة زملائه في الاعتداء عليها مستغلاً قوته الجسدية.
ولم يعلن الاتحاد الإسباني رسميًا الخبر حتى الآن، الذي أكدته كل وسائل الإعلام الأوروبية دون استثناء.

Cki9wFMWUAARXIN.jpg large

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.