محرك البحث
الارجنتين بقيادة ميسي تواجه تشيلي في نهائي مبكر لكوبا امريكا
الأخبار العالمية 05 يونيو 2016 0 32

يدخل المنتخب الأرجنتيني بقيادة الملهم” ليونيل ميسي مباراته امام تشيلي مشواره مساء الاثنين في مستهل مشوار الفريقين ضمن المجموعة الرابعة من النسخة المئوية من بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا)  رافعا شعار الثأر” بعد هزيمته امام نفس الفريق في نهائي النسخة الماضية من البطولة.

ويتطلع ميسي إلى الفوز بلقب البطولة بعدما خسر مع راقصي التانجو مباراتين نهائيتين في العامين الماضيين حيث سقط أمام المنتخب الألماني صفر / 1 في نهائي كأس العالم 2014 بالبرازيل ثم بركلات الترجيح أمام منتخب تشيلي في نهائي كوبا أمريكا 2015 بتشيلي.

ويأمل راقصو التانجو هذه المرة في ارتداء ثوب البطولة وخلع عباءة الوصيف ولكنهم يدركون المهمة الصعبة التي تنتظرهم في الولايات المتحدة حيث توجد عدة منتخبات أخرى لديها نفس حلم التتويج باللقب مثل منتخب تشيلي حامل اللقب ونظيريه الكولومبي والأوروجوياني.

ويحلم ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم في 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 لقيادة منتخب الأرجنتين المصنف الأول على العالم  لإحراز أول لقب لها منذ 23 عاما وتحديدا منذ الفوز بلقب كوبا أمريكا في .1993
وحضر ميسي الى كاليفورنيا بعد انتهاء جلسات الاستماع اليه في برشلونة في إطار تورطه ووالده في قضية تهرب ضريبي.

وتدرب بشكل منفرد في ظل استمرار البرنامج التأهيلي الذي يخضع له للتعافي من كدمات في الظهر والضلوع تعرض لها خلال المباراة الودية امام هندوراس، ولم تتحدد بعد إمكانية مشاركته منذ البداية في مباراة الغد.

ومع فوز ميسي مع برشلونة الأسباني بالعديد من الألقاب المحلية والقارية والدولية  كانت خسارة نهائي المونديال البرازيلي وكوبا أمريكا 2015 صدمة هائلة بالنسبة له في مسيرته الكروية.

واعترف ميسي 28/ عاما/ : بالفعل كان هذا مؤلما للغاية” في إشارة إلى أنه يعاني بشدة لعدم تحقيق أي لقب مع المنتخب الأرجنتيني رغم كل هذه الألقاب والأرقام القياسية التي يحصدها في مسيرته مع برشلونة.

وقال ميسي : أرى أن كوبا أمريكا 2016 فرصة جديدة لنا. اقتربنا للغاية من اللقب في بطولتين متتاليتين (المونديال البرازيلي وكوبا أمريكا 2015)  والآن حانت الفرصة للاستفادة من هذا وإحراز اللقب في بطولة جديدة. سنبذل قصارى جهدنا من أجل الفوز باللقب. إنه حلم الفريق بأكمله والذي يعاني منذ هزيمته في نهائي المونديال البرازيلي عام 2014 .

ويقود ميسي وزميله خافيير ماسكيرانو نجم برشلونة  المتوج بلقب الدوري الأسباني  مجموعة متميزة من النجوم في صفوف التانجو مثل آنخل دي ماريا وخافيير باستوري نجمي باريس سان جيرمان الفائز بلقب الدوري الفرنسي وجونزالو هيجوين هداف الدوري الإيطالي ونجم فريق نابولي وسيرخيو أجويرو الفائز مع مانشستر سيتي بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة بإنجلترا (كأس كابيتال وان) .

ويمثل ميسي النجم الأبرز في خط الهجوم الناري للمنتخب الأرجنتيني خاصة مع الخطط الهجومية التي يعتمدها المدرب خيراردو مارتينو في المباريات رغم وجود نقاط ضعف في خط الدفاع وفي أداء بعض المراكز الأخرى.

ورغم وفرة النجوم في صفوف المنتخب الأرجنتيني  ما زال الفريق يعاني من الاخفاقات المتتالية في البطولات الكبيرة كما قدم الفريق بداية مهتزة بتصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 مما يؤكد أن المهارات الفنية لا تصب بالضرورة دائما في خدمة الأداء الجماعي.

وسيكون الأرجنتيني خوان أنطونيو بيزي المدير الفني لمنتخب تشيلي في مواجهة استثنائية مع بلاده.

وتولى بيزي 47/ عاما/ مسؤولية منتخب تشيلي في وقت سابق من العام الحالي خلفا لمواطنه خورخي سامباولي الذي ترك تدريب الفريق وسط سلسلة من المشاكل بعدما قاده لأفضل إنجاز في تاريخ هذا الفريق بالتتويج العام الماضي بلقب كوبا أمريكا للمرة الأولى في تاريخه.

ولم يعد بيزي مطالبا فقط بالدفاع عن اللقب القاري وإنما يحتاج أيضا إلى ترك بصمته على أداء الفريق ليخرج من عباءة سامباولي الذي حظي بمكانة رائعة في نفوس أنصار الفريق.

وبدأ بيزي عمله التدريبي مع منتخب تشيلي بالسقوط على ملعبه أمام المنتخب الأرجنتيني 1 / 2 في آذار/مارس الماضي ولكنه استعاد الاتزان سريعا بالفوز 4 / 1 على المنتخب الفنزويلي في عقر داره وذلك ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014 .

والآن  يستعد بيزي للتحدي الكبير وهو كوبا أمريكا علما بأنه تحلى بالشجاعة لقبوله تدريب المنتخب التشيلي بعدما رفض آخرون خشية الضغوط عليهم بعد فوز الفريق بلقب كوبا أمريكا 2015 تحت قيادة سامباولي.
ويواصل بيزي الاعتماد على معظم النجوم الذين اعتمد عليهم سامباولي في السنوات الأخيرة مثل كلاوديو برافو وأليكسيس سانشيز وأرتورو فيدال وجاري ميديل.

وبات أرتورو فيدال، لاعب وسط بايرن ميونخ، جاهزا للمشاركة مع منتخب تشيلى أمام الأرجنتين بعد تعافيه من إصابة في الفخذ تعرض لها خلال المباراة الودية امام المكسيك الأسبوع الماضي.

وخرج لاعب الوسط المهاجم ماتياس فيرنانديز نجم فيورنتينا الإيطالي من قائمة منتخب تشيلي بداعي الإصابة وتم ضم خورخي فالديفيا بدلا منه في قائمة الـ 23 لاعبا.

والتقى المنتخبان الأرجنتيني والتشيلي 87 مرة من قبل حيث فازت الأرجنتين 58 مرة مقابل سبعة انتصارات فقط لتشيلي، وحسم التعادل 22 مواجهة بينهما.

(د ب أ)

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.