محرك البحث
مدرب منتخبنا الوطني ” يحيى علوان “يفتح قلبه لشبكة الكرة العراقية

مدرب المنتخب الوطني يحيى علوان يفتح قلبه لـ( شبكة الكرة العراقية ) :
ادعموا المنتخب اعلاميا وسأضمن لكم التأهل الى كأس العالم في روسيا
حميد اضافة للجهاز الفني ، والتكتيك الجديد يحتاج لوقت مثالي
تايلند لم تواجه اختبارا حقيقيا ، وقادرين على تجاوزها في موقعة طهران
علي قاسم مكسب التصفيات ، وميرام لم يكن جاهزا ذهنيا
ماذا قال علوان عن دورينا ، وما هي الحلول لعدم خوض مباريات ودية
من هم الاشخاص مدفوعي الثمن ، وما سبب اشراك كرار جاسم دقيقتين فقط
ما حكاية تعثر المنتخبات العراقية تأريخيا في جميع المشاركات القارية
حاوره / احمد سعيد
اكد المدير الفني للمنتخب الوطني يحيى علوان قدرته على قيادة الاسود الى ابعد من تجاوز الدور الاول والتأهل الى نهائيات كأس العالم في روسيا 2018 ، مبينا وجود اسماء جديدة سيتم الاعتماد عليها خلال الفترة المقبلة من التصفيات المزدوجة من اللاعبين المحليين ، علوان حل ضيفا على شبكة الكرة العراقية ودار معه الحوار التالي :
*في البداية كيف تنظر للفوز الذي تحقق على تايوان ، وهل انت راض عن الاداء الفني للاعبين ؟
– الفوز وتحقيق النقاط الثلاث هو الهدف الذي عملنا عليه طوال الفترة الماضية وتحقق بفضل دراسة الخصم بشكل صحيح ، كون مواجهة تايوان الاولى والتي حققنا خلالها الانتصار بخماسية اعطتنا صورة واضحة عن الخصم ، وبكل تأكيد انا راض عن اداء اللاعبين كون هكذا فرق تصعب عليك الامور بسبب اسلوب التكتل الدفاعي الذي تخوض به المباريات .
*هل اثرت الضغوطات الاعلامية والجماهيرية على اللاعبين والأداء الفني بشكل عام ؟
– لو عدنا بالتاريخ الى مشاركات المنتخبات العراقية في جميع البطولات القارية فسنجد البداية دائما ما تكون غير مثالية بسبب الضغوطات ، بدليل اننا في كأس اسيا الاخيرة في استراليا بدأنا بشكل متذبذب ثم تطور الاداء الفني حتى وصلنا الى المركز الرابع وكذلك الامر في كأس اسيا 2007 والتي احرز المنتخب لقبها ، فاللاعب العراقي بطبيعته يحتاج الى تهيئة نفسية جيدة وهو ما افتقدناه منذ بداية التصفيات بسبب غياب لاعبي الشرطة ومن بعدها الضغوطات الكبيرة التي القت بضلالها على اللاعبين طوال مشوار التصفيات .
*لكن جميع النقاد والمتابعين اتفقوا على ضعف المجموعة السادسة التي نتواجد بها بالمقارنة مع بقية المجاميع ؟
– لا اتفق مع هذا الكلام جملة وتفصيلا ، فمنتخبات شرق اسيا تطورت كثيرا ولديها دوريات مميزة وملاعب وبنى تحتية مثالية ، بدليل ان منتخب اليابان عانى في ملعبه امام سنغافورة وحقق الفوز بصعوبة ، لذلك علينا ان نحترم الخصوم كي نصل الى الهدف المنشود .
*اتحاد الكرة اكد ان المنتخب سيواجه تايلند وفيتنام دون مباريات ودية ، كيف ستتعامل مع الامر ؟
– لن نعمل على ايقاف دوري الكرة الممتاز مهما حصل ، وسنتابع اللاعبين مع انديتهم على الرغم من ضعفه فنيا بسبب الملاعب والتي تجعل اللعب الفعلي للمباراة الواحدة ( 60 ) دقيقة فقط ، وسنعتمد استراتيجية خاصة للاعبي المنتخب الوطني يطبقونها في التدريبات وبالتحديد عند اقتراب مباريات التصفيات وهذا الامر سيطبق على اللاعب المحلي والمحترف ، وهنالك فرصة لان نخوض مباراة ودية واحدة في يوم ( فيفا ) والذي سيكون قبيل مواجهة تايلند بثلاث ايام ، مع امكانية خوض بعض المباريات الودية باللاعبين المحليين في مدينة البصرة الرياضية .
*هل ستكون هنالك اضافات كبيرة على مستوى اللاعبين خلال الفترة المقبلة ؟
-نعم ، ستكون هنالك بعض التغييرات ، وسنعمل على اعطاء الفرصة لمن يستحقها من اللاعبين ، وستبقى ابواب المنتخب مفتوحة لمن يتميز مع فريقه ، وهذه رسالة واضحة لجميع لاعبينا بتقديم عطاء فني جيد للتواجد مع الاسود خلال الفترة المقبلة .
*ماذا عن قضية المغتربين والتي دائما ما تثار من قبل الشارع الرياضي ، وأخرها عدم اشراك جستن ميرام والذي يقدم اداء مميز في الدوري الامريكي ؟
– من يتحدث عن اعتزال ميرام فهو يبحث عن اثارة المشاكل وزعزعة صفوف المنتخب لا غير ، فجستن شارك في مباراة تايلند كأساسي كونه قدم اداء مميز في الوحدات التدريبية التي سبقت اللقاء ، وهو ما اختلف جذريا قبيل موقعة تايوان حيث لم يقدم على الاطلاق ما يشفع له بالتواجد في المستطيل الاخضر ، وكمدرب امتلك 23 لاعب والأفضل هو من يتم الدفع به في المباريات .
*ماذا عن كرار جاسم الذي دفعت به في اخر دقيقتين ، وعلي عدنان الذي يشارك في مركز الجناح الايسر على الرغم من كونه مدافع ؟
– مشاركة كرار رسالة للاعب بأنه موجود ، وسيكون عنصر مهم في الجولات المقبلة ، كونه عاد للمنتخب قبل مواجهة تايوان باسبوع ، اما عن علي عدنان فهو لاعب مهم ومحترف في الدوري الايطالي وكذلك ضرغام المحترف في تركيا ، لذلك عملت على الدفع بهما سويا من اجل الاستفادة القصوى من قدراتهما على الجانبين الهجومي والدفاعي ، فمن غير المعقول ان يتم اجلاس احدهما على دكة البدلاء في ظل العطاء الكبير الذي يقدمانه مع فرقهم وفي تدريبات ومباريات المنتخب .
*كيف تتعامل مع اللاعبين تحت الضغوطات ، وهل هنالك خلافات مع البعض منهم ؟
– اطلاقا ، لا توجد اي خلافات سواء بيني وبين اللاعبين او بينهم كمجوعة ، وما حدث في بداية التصفيات سحابة عابرة ولت من غير رجعة ، ومن طبعي ان اتعامل مع اللاعبين بأسلوب حضاري بعيدا عن مبدأ ( الصياح ) و ( الهرج ) والتي اصبحت موظة قديمة لا تعني بأنك قوي الشخصية ، وفي حال تجاوز اللاعب للخطوط الحمراء فعند ذلك ستكون هنالك قرارات رادعة من اجل عدم التأثير على المجموعة التي تسودها الالفة والمحبة .
*تحدثت عن وجود اشخاص مدفوعي الثمن يعملون للإطاحة بك ، من تقصد بهؤلاء ؟
-هنالك مبالغة من البعض في نقل ما يحدث في المنتخب فنيا واداريا ، ولدي معلومات كاملة عن بعض الاشخاص مدفوعي الثمن والذي يعملون على الاطاحة بالمنتخب وبالتالي الاطاحة بالاتحاد كونهم لم يصلوا الى ما كانوا يبغون ويطمحون ، لذلك اصبح جل همهم التسقيط لتحقيق مصالح شخصية بعيدا عن الوطنية ، ومن جانبي احترم الصحافة والاقلام الشريفة والتي دائما ما تدعمنا وتبحث عن النقد البناء الذي يخدم الجميع دون المساس بكرامة المدرب واللاعبين .
*تايلند تتفوق علينا بخمس نقاط ، هل ذلك دليل على ضعف منتخبنا بالمقارنة مع المتصدر ؟
– كلا ، فتايلند خاضت جميع مبارياتها في ارضها وفي اجواء مشابهة لملاعبها عندما لاعبت فيتنام وتايوان ، فالسفر بين هذه الدول يستغرق ساعة واحدة تقريبا ، وهي تتمتع بذات الاجواء والرطوبة ، والاختبار الحقيقي والوحيد لتايلند سيكون بمواجهة العراق في طهران .
*هل من الممكن ان نتجاوز مواجهتي تايلند وفيتنام ونعبر الى الدور المقبل من التصفيات ؟
– ثقتي عالية جدا بقدراتي وبقدرات الجهاز المساعد نزار اشرف ورحيم حميد وكذلك جميع اللاعبين في عبور حاجزي تايلند وفيتنام بل والذهاب ابعد من ذلك بعد ان عالجنا بعض الاخطاء الدفاعية بتكتيك مختلف ، والمسألة مسألة وقت لا اكثر ، كون اللاعبين دخلوا في الفورمة ، مع تواجد عناصر شابة مميزة كسبناها خلال التصفيات امثال علي قاسم وفيصل جاسم وبقية لاعبي الخبرة ممن هم عون لي كنور صبري ويونس محمود وسلام شاكر وعلي رحيمة .
*ما هي الوصفة السحرية التي يحتاجها علوان لقيادة المنتخب الى بر الامان ؟
– ابحث عن الاستقرار ، وهو ما تحقق نوعا ما على الصعيد الفني ، ونحتاج فقط للدعم الاعلامي والجماهيري من اجل تحقيق الحلم الكبير ، ولو تحققت هذه الامور واجتمع الجميع على خدمة المنتخب فأنا اعد الجماهير العراقية بالتأهل الى كأس العالم في روسيا 2018 .

 

 

12295339_518898508269988_2581360570117241890_n

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.