محرك البحث
منتخبنا الوطني بحاجة الى حسن شحاتة لكن بنكهة عراقية .!

بقلم حسان العزاوي

لا يخفى على الجميع من هو المدرب المصري حسن شحاتة اغلبنا شاهد فترة الازدهار التي مرت بها الكرة المصرية الفترة التي كانت مليئة بالالقاب ، عُين حسن شحاتة مدير فني مؤقت للمنتخب المصري سنة 2004 ليتم لاحقآ وضعه مدرب بعقد رسمي سنة 2005 .. المُعلم الذي استطاع بمسيرة مع المنتخب المصري امتدت الى سبعة سنوات من تحقيق انجازات كبيرة للكرة المصرية لعل ابرزها اغلى الالقاب على مستوى القارة الافريقية كأس امم افريقيا ولثلاث مرات على التوالي ( 2010-2008-2006 )المدرب الذي جعل من المنتخب المصري سيد لقارة تضم العديد من الفرق الكبيرة امثال السنغال والكاميرون وساحل العاج الخ ..
شارك المنتخب المصري في بطولة كأس القارات 2010 وعلى الرغم من خروجه من دور المجموعات متذيل الترتيب بنفس عدد نقاط ثاني وثالث المجموعة وخرجوا بفارق الاهداف ولكن !
استطاع المنتخب المصري من الخروج مرفوع الرأس حيث استطاع تحقيق الفوز على المنتخب الايطالي وتمكن من احراج المنتخب البرازيلي في مباراة دراماتيكية انتهت بفوز البرازيل بنتيجة 4-3 بشق الانفس !
عندما كان شحاتة مدربآ تمكن المنتخب المصري من التواجد في المركز التاسع عالميآ في تصنيف الفيفا الشهري سنة 2010 .

لم تشفع له جميع انجازاته فتمت اقالتة سنة 2011 عقب فشله في التأهل لتصفيات امم افريقيا 2012 !

لو تمعنا قليلآ لوجدنا في نفس الفترة التي قاد فيها حسن شحاتة المنتخب المصري مر على المنتخب الوطني العراقي اكثر من عشرة مدربين !! بين اسماء جديدة وبين مُقالين وعائدين في وقت لاحق ! منتخبنا الوطني العراقي ومنذ فترة ليست بالقصيرة لم يجد الاستقرار في كادره التدريبي فكل مدرب يقود العراق يُقال بعد البطولة التي جاء من أجلها .. فاذا كان المسؤولين على الكرة العراقية يبحثون عن صناعة فريق يليق بسمعة الكرة العراقية فعليهم بحسن شحاتة بنكهة عراقية تكتيكيآ وزمنيآ ،”ولو كان حسن شحاتة واحداً في مصر , ففي العراق كثيرون ! والعبرة بالخواتيم !”

ANGOLA, LUANDA - JANUARY 31: Egyptian players and coaching staff celebrate winning the Africa Cup of Nations final match between Ghana and Egypt from Universitaria Stadium on January 31, 2010 in Luanda, Angola. (Photo by Lefty Shivambu/Gallo Images/Getty Images)

ANGOLA, LUANDA – JANUARY 31: Egyptian players and coaching staff celebrate winning the Africa Cup of Nations final match between Ghana and Egypt from Universitaria Stadium on January 31, 2010 in Luanda, Angola. (Photo by Lefty Shivambu/Gallo Images/Getty Images)

التعليقات

شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.